• ×

07:34 صباحًا , الأحد 25 سبتمبر 2022

سماء الشريف

قوارب للإيجار .. ولكن !

بواسطة: سماء الشريف

 0 تعليقات

 0 إهداءات

 185 زيارات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

...

البحر ملاذ ومتنفس للجميع يعشقه سكان السواحل ويرونه ملاذا لهم في كل إجازة ، وهذا أمر معروف للجميع ..
ولعل من الجميل ماتقوم به أمانة جدة تجاه الشواطيء ، إضافة إلى وجود المتابعة الأمنية من عدة جهات وتواجد دوريات للمتابعة المستمرة ، ولاننسى المشاريع الضخمة التي تم العمل عليها لتطوير الواجهة البحرية والتي لم تتوقف حيث يتم العمل فيها على مراحل تبدأ كل مرحلة بعد انتهاء سابقتها ، كل ذلك يحعل من البحر مكاناً أجمل ، أكثر تنظيما ، تلبية لاحتياجات الزائر ، في ظل رقابة وحماية أمنية لمنع المخالفات والمضايقات التي قد تحدث ، وقِسْ على ذلك كافة شواطيء المملكة الحبيبة .

في جانب آخر نشاهد كثيرا من المطاعم والكافيهات والأكشاك الصغيرة التي تُجدد من نفسها وتطور خدماتها لتتناسب والمتغيرات وإرضاءً لذوق الفئات المختلفة وإن كان الأمر لايزال بحاجة لزيادة أعدادها وتطوير بعضها منعا للتشوه البصري وحتى تكون مناسبة كوجهة سياحية تستقبل زوارها من الداخل والخارج وتستعد لقيام الكثير من الفعاليات التي تستقطب أعداداً أكبر .

بقي أن نسأل عن القوارب التي تملأ المواقف البحرية ، ماحالها ؟..
أرى أن المرسى بحد ذاته في كل موقف بحري يحتاج تطويراً يتناسب والنقلة التطويرية الحضارية التي نعيشها ، نحتاج أن تدخل التكنولوجيا لها لتطويرها وتنظيم عملها ميدانياً ، لتكون بشكل أكثر دقة وخدمية ..

تابعت عدداً منها في جدة فرأيت أن القوارب الخاصة تحظى باهتمام شديد من أصحابها بدءًا من نوعية المحركات إلى الاهتمام بالشكل والمحتويات بينما كثيرٌ من المخصصة للإيجار تستخدم المحركات ذات الصوت العالي الذي يفسد متعة البحر ، ولعلها تناسب قوارب الصيادين ولاتناسب الاستمتاع والنزهة ، إضافة إلى تقادمها وعدم طلائها والاهتمام بها كشكل جاذب للزائر ، وكم سيكون من المناسب لو كانت هناك رقابة أو جهة رسمية تتابع ذلك وتكون مسؤولة عن المنظر العام للقوارب وماتقدمه للسائح والزائر وقد أصبحنا مكاناً يرتاده العالم أجمع ، نعم هناك قوانين وملكية وإثباتات وإيجار وموافقة من الجهات المعنية الرسمية ، ولا أتحدث عن ذلك ..
ولكن أتمنى أن يلتفت اهتمام الأمانات في بلديات السواحل لقوارب التأجير ومراسيها والخدمات التي تقدمها من أجل النهوض بها للأفضل .

فُضلة المداد :
سعودة من يقومون بالعمل في هذه القوارب وينقلون الزوار للبحر أمان ومطلب وهذا مايلتزم به مرسى أمانة جدة حيث لايسمح بخروج القارب إلا إن كان السائق سعودياً ، ويختلف الأمر في بقية المراسي ،
السعودي أكثر التزاما وحرصاً في تنفيذ قوانين وأنظمة حرس الحدود في أمور كثيرة ، وكذلك حماية للأرواح فبعض العمالة لايهتمون حتى بارتداء من معهم داخل البحر بالسترة الواقية .


جديد المقالات

بواسطة : سماء الشريف

—- ماذا يعني أن تُصدر مؤلفاً خاصاً بك يحمل...


بواسطة : سماء الشريف

بمجرد أن نذكر كلمة الشهرة هذه الأيام يتجه فكرنا...


بواسطة : أماني عبدالله

ارتبط اسم جماعه الأخوان الإرهابية بكل دمار...


بواسطة : سماء الشريف

بعضنا يريد أن يكون شيئا كبيرا في هذه الحياة لكنه...


بواسطة : أماني عبدالله

— احتفلنا هذا العام باليوم الوطني السعودي ٩١...


القوالب التكميلية للمقالات