• ×

08:58 صباحًا , الأحد 25 سبتمبر 2022

أماني عبدالله

اليوم الوطني السعودي ٩١

بواسطة: أماني عبدالله

 0 تعليقات

 0 إهداءات

 258 زيارات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


احتفلنا هذا العام باليوم الوطني السعودي ٩١ هذا العام يختلف عن سابقه ،مررنا هذا العام بجائحه أضرت باقتصادات العالم، وحصدت الكثير من الأرواح ، سجل فيها وطننا أعظم الانجازات، واحتضن أبناءه في جميع دول العالم، حتى أصبح الجميع يتمنى لو أنه يحمل الجواز الأخضر، ليرفل بما رفل به المواطن السعودي.

خلال الجائحة تم تعليق السفر، ومنع المواطنين من التجول إلا في أوقات محدده حفاظا على أرواحهم، مارس الطلاب التعليم عن بعد بأعلى المستويات في منصات أعدت باحترافية عالية .
أما في المجال الطبي فتحدث عن الإنجازات وأنت في زهو وفخر، انخفضت أعداد الإصابات واستطعنا تجاوز الأزمة بنجاح، وتوفرت اللقاحات للجميع من مواطن ومقيم دون استثناء .

استطاعت المملكة أيضا قيادة قمة G20 باحترافية عالية جدا ، وهي أول قمة*لمجموعة العشرين*تستضيفها*السعودية ، وثاني قمة لمجموعة العشرين تستضيفها منطقة*الشرق الأوسط.

كانت مرحله صعبه خسر العالم فيها الكثير من الأرواح بل وانحدر الاقتصاد في العالم أجمع لتثبت المملكة قوة أقتصادها وقوة إدارتها لمثل هذه المواقف الصعبة وغير المسبوقة .

خرج أسد الجزيرة الملك عبدالعزيز من الكويت قاصدا الدرعية في مثل هذا اليوم ، ليأخذها بالسيف ويسترجع حكم الأجداد وملكهم ، وعادت الرياض لحكم آل سعود، ليخرج المنادي ينادي الملك لله ثم لعبد العزيز .
في مثل هذا اليوم بتاريخ *5 شوال*1319هجرياً والذي يوافق*15 يناير*1902،*في*قلعة المصمك*في*الرياض، عاصمة*المملكة العربية السعودية*في الوقت الحاضر ، لتنطلق مسيرة بناء هذا الوطن ، وألّف الله بين قلوب القبائل واجتمعت على حكم الملك عبدالعزيز ، ليردد الجميع تحت (راية سيدي سمعا وطاعة) ومازلنا نرددها إلى اليوم ، مستذكرين ذلك اليوم العظيم، الذي نتذكره كل عام ونحتفل به ،

دام الوطن شامخا عزيزا ، ودام يومه ودامت أعيادنا فرحة به .


جديد المقالات

بواسطة : سماء الشريف

—- ماذا يعني أن تُصدر مؤلفاً خاصاً بك يحمل...


بواسطة : سماء الشريف

... البحر ملاذ ومتنفس للجميع يعشقه سكان السواحل...


بواسطة : سماء الشريف

بمجرد أن نذكر كلمة الشهرة هذه الأيام يتجه فكرنا...


بواسطة : أماني عبدالله

ارتبط اسم جماعه الأخوان الإرهابية بكل دمار...


بواسطة : سماء الشريف

بعضنا يريد أن يكون شيئا كبيرا في هذه الحياة لكنه...


القوالب التكميلية للمقالات